التخطي إلى المحتوى

وفد حماس يصل القاهرة و مصر تقول إن هناك تقدما كبيرا في مفاوضات الهدنة في غزة الحلم نيوز

وفد حماس يصل القاهرة و مصر تقول إن هناك تقدما كبيرا في مفاوضات الهدنة في غزة

جانب من الدمار في خان يونس جنوبي قطاع غزة في 2 مايو/أيار 2024

صدر الصورة، AFP

التعليق على الصورة، جانب من الدمار في خان يونس جنوبي قطاع غزة في 2 مايو/أيار 2024

وصل وفد من حركة حماس إلى القاهرة السبت، لاستكمال المحادثات حول الهدنة المقترحة، حسبما أفادت وسائل الإعلام المصرية.

ونقلت قناة “القاهرة الإخبارية” شبه الرسمية، عن مصدر رفيع المستوى لم تسمه، قوله إن “هناك تقدماً كبيراً في المفاوضات” بين الحركة الفلسطينية وإسرائيل، وإن الوفد الأمني المصري “توصل إلى صيغة متفق عليها بشأن معظم نقاط الخلاف”.

وقالت حماس الجمعة إن الحركة و”قوى المقاومة الفلسطينية” عازمون على “إنضاج الاتفاق” بما يحقق مطالب الشعب الفلسطيني، بوقف العدوان بشكل كامل وانسحاب القوات الإسرائيلية، وعودة النازحين.

وأكد البيان الذي نُشر على حساب الحركة الرسمي على موقع تلغرام، على ضرورة أن يتضمن الاتفاق “إغاثة” الشعب الفلسطيني وبدء الإعمار، “وإنجاز صفقة تبادل جادة”.

وأضاف البيان “أن حماس تؤكد على الروح الإيجابية التي تعاملت بها عند دراستها مقترح وقف إطلاق النار الذي تسلمته مؤخراً”، وأنها ستتوجه إلى القاهرة “بنفس الروح للتوصل إلى اتفاق”.

  • وفد مصري في إسرائيل لمناقشة “طرح جديد” للهدنة في غزة
  • وصول إسرائيل في الوقت الحالي إلى أماكن اختباء الضيف والسنوار سيكلفها ثمناً باهظاً – مقال في هآرتس
تخطى قصص مقترحة وواصل القراءة

قصص مقترحة
  • حرب غزة: هل حققت إسرائيل أهدافها بعد مرور 200 يوم على اندلاعها؟
  • حرب غزة: ماذا نعرف عن مصطلح “الانتفاضة” الذي يرفعه محتجون خارج العالم العربي؟
  • لماذا تحتفظ قطر بمكتب حماس على أراضيها؟
  • نتنياهو يتعهد بالهجوم على رفح، ووزير الخارجية الأمريكي يقول إن حماس هي “العقبة الوحيدة” أمام وقف إطلاق النار في غزة

قصص مقترحة نهاية

وتتكثف الجهود للتوصل إلى اتفاق لإطلاق وقف إطلاق النار في غزة؛ حيث تتجه الأنظار إلى العاصمة المصرية والاجتماع المرتقب الذي يشارك فيه رئيس وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، وليام بيرنز.

وتقول مصادر مصرية إن كلا الجانبين قدما بعض التنازلات مؤخراً، ما أدى إلى إحراز تقدم في المحادثات، على الرغم من استمرار إسرائيل في القول بأن عملية رفح باتت وشيكة.

ويعتقد المسؤولون الأمريكيون بإحراز بعض التقدم في محادثات القاهرة، لكنهم ما زالوا ينتظرون سماع المزيد، حسبما قال مسؤول أمريكي الجمعة.

اتفاق “بلا تفكير”

وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين

صدر الصورة، AFP

التعليق على الصورة، وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين

يأتي لقاء القاهرة بعد تصريحات لوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن قال فيها إن قبول اتفاق وقف إطلاق النار مع إسرائيل ينبغي أن يكون “بلا تفكير” بالنسبة لحماس، التي يرى أنها من يقف حائلاً بين أهل غزة والهدنة.

وكان بلينكن يلقي كلمة في منتدى سيدونا التابع لمعهد ماكين في ولاية أريزونا الأمريكية، بعد أيام من لقائه برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وغيره من كبار القادة خلال زيارته الأخيرة إلى الشرق الأوسط.

وقبيل محادثاته مع بلينكن، تعهد نتنياهو بالمضي قدماً في الهجوم على مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، بغض النظر عن نتيجة مفاوضات التهدئة، رغم تحذير الإدارة الأمريكية من هذه الخطوة التي تهدد أكثر من مليون فلسطيني.

  • نتنياهو يتعهد بالهجوم على رفح، ووزير الخارجية الأمريكي يقول إن حماس هي “العقبة الوحيدة” أمام وقف إطلاق النار في غزة

وقال بلينكن إن إسرائيل، التي تعتمد على الولايات المتحدة للحصول على الدعم العسكري والدبلوماسي، لم تقدم بعد “خطة ذات مصداقية لحماية المدنيين الذين يتعرضون للأذى”.

وأضاف أنه في غياب مثل هذه الخطة، لا يمكننا دعم عملية عسكرية كبيرة في رفح، لأن الضرر الذي ستحدثه يتجاوز ما هو مقبول”.

ثلاث مراحل

نقل موقع “واللا”، عن مسؤول إسرائيلي، أن حماس مستعدة لدخول المرحلة الأولى من الصفقة التي لا تنص على إنهاء الحرب.

ووفقاً للمسؤول الإسرائيلي، فإن حماس ستضع شروطاً صارمة فيما يتعلق بعدد الرهائن المقرر إطلاق سراحهم في غزة، مقابل سجناء فلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية “كان” عن مصدر إسرائيلي مطلع على المحادثات قوله، إن إسرائيل لم تراجع بعد الاتفاقيات المذكورة في تقارير وسائل الإعلام العربية فيما يتعلق بالضمانات الأمريكية لإنهاء الحرب.

وذكر تقرير لموقع “تايمز أوف إسرائيل”، أن الاقتراح الأخير يتضمن مرحلة أولى تستمر لمدة 40 يوماً، يجرى خلالها إطلاق سراح ما يصل إلى 33 من نحو 128 رهينة إسرائيلياً محتجزين في غزة منذ 7 أكتوبر/ تشرين أول، وانسحاب الجيش الإسرائيلي من مناطق من القطاع.

وأضاف الموقع أن المرحلة الثانية ستستمر لمدة 42 يوماً، وتشهد إطلاق سراح جميع الرهائن المتبقين، واستكمال إجراءات الهدوء المستدام في غزة.

أما المرحلة الثالثة والأخيرة، فستشهد تبادل الجثامين، وستستمر أيضاً 42 يوما.


وفد حماس يصل القاهرة و مصر تقول إن هناك تقدما كبيرا في مفاوضات الهدنة في غزة الحلم نيوز

مصدر الخبر